دلع البنات

اخر صيحات الموضة


    الاحتفال بعيد الكرسمس

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 15
    تاريخ التسجيل : 06/09/2010

    الاحتفال بعيد الكرسمس

    مُساهمة  Admin في الإثنين سبتمبر 06, 2010 7:55 pm

    الأحتفالات بعـيد الكريسمس (( عــيد رأس الســفة (السنة) الميلادية ))



    قال جل ذكره : " وما أرسلنا من قبلك من رسول إلا نوحي إليه أنه لا إله إلا أنا فاعبدون " .

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
    أخي الفاضل, أختي الغالية

    ماذا تتوقعون من المنابر الإعلامية والصحفية التي يتربع على كثير منها الرويبضة المهووسين ؟
    و ماذا سيكتبون بعد أسابيع عن احتفالات أعياد النصارى الكريسمس ورأس السنة ؟

    إنهم وكالمعتاد سيدعون جماهير المسلمين إلى المشاركة فيها حتى لا يتهم الإسلام بالرجعية والظلامية وقلة المرونة والتذلل والانصياع لرغبات اهل الملل المنحلة والمنحرفة..

    وليثبتوا للعالم أنهم متحررون عن القيود حتى يرضى عنهم النصارى
    وهنا يعدوا العدة ويستعدوا بالتهم المعلبة لمن أنكر مشاركة المسلمين في تلك الاعياد الباطله وإنه سيتهم بالتطرف والإرهاب وسفك الدماء بل وشق الوحدة الوطنية !.

    ولن يعجزوا عن تعليب فتاوى جاهزة في قالب الفقه المائع بجواز الاحتفال مع الكفار
    يسترقها كتابهم ويكذبون عليها ألف كذبة ليبدلوا اعتقاد المسلمين وأن الإسلام دين مشاعر وانتماء فقط ولا يجوز ان تجرح مشاعر الكفار او نكدر عليهم فرحتهم المواكبة

    لأحداث خلطة دموع المسلمين بدمائهم من بطش أيدي اليهود والنصارى في حروب عقائدية دينية
    إلى الله المشتكى من أمة يقرر ولاءها وبراءها ويرسم طريقها ومنهجها عبر وسائل الإعلام والصحافة أناس ما تخرجوا إلا من دهاليز وغياهب جامعات ومعاهد النصارى

    وأنصارهم
    للمنافين اسلحة فتاكة يطلقونها من ترسانة الإعلام المسلطة على أبناء ألامه باسم الرقي والتقدم والحضارة والتطور وشعارات التعايش السلمي والأخوة الإنسانية والنظام

    العالمي الجديد والعولمة والكونية وغيرها كثير
    وما ذاك إلا للتنكر لدين محمد صلى الله عليه وسلم إتباع أعداء الله في كل كبيرة وصغيرة

    حتى تبعوهم وقلدوهم في شعائر دينهم وأخص عاداتهم وتقاليدهم كالأعياد التي هي من جملة الشرائع والمناهج
    [قال تعالى{ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا }
    [ويقول تعالى { لِكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنْسَكًا هُمْ نَاسِكُوهُ }

    أي: عيداً يختصون به. أن الاحتفال بمثل تلك المناسبات احتفال بعيد ديني نصراني (عيد ميلاد المسيح عليه السلام وعيد رأس السنة الميلادية)

    وأن المشاركة فيه مشاركة في شعيرة من شعائر دينهم والفرح به فرح بشعائر الكفر وظهوره وعلوه وفي ذلك الخطر العظيم على اصل عقيدة المسلم وإيمانه
    [قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( من تشبه بقوم فهو منهم )

    فكيف بمن شاركهم في شعائر دينهم؟!
    ولأن العالم اشبه ما يكون بالقرية الواحدة في هذا العصر عصر الاتصالات

    ولكثرة الاختلاط بالكفار سواء بذهاب المسلم إلى بلادهم للدراسة أو السياحة أو التجارة أو بدخولهم بلاد المسلمين
    ولأن معرفة الشر سبب لاتقائه واجتنابه قال حذيفةرضي الله عنه " كان الناس يسألـون رســول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير، وكنت أسأله عن الشر مخافةَ أن يدركني"


    ولكثرة الدعاوي وقوة الأصوات المنافقة التي تريد للأمة الخروج عن أصالتها
    علينا ان نواجه الحجة بالحجة ونتسلح بسلاح العلم لرد الشبهة والشهوة ولنرفع الجهل عن الجاهل ونحمي الشريعة من المعتدي.

    ما هو عيد الكريسمس ؟


    يسمى عيد الكريسمس وهو يوم ( 25 ديسمبر )
    مناسبة هذا العيد عند النصارى تجديد ذكرى مولد المسيح - عليه السلام- كل عام، ولهم فيه شعائر وعبادات؛وأصبح القديس ( نيكولاس ) رمزاً لتقديم الهدايا في العيد من دول

    أوروبا، ثم حل البابا (نوي ل) محل القديس ( نيكولاس ) رمزاً لتقديم الهدايا خاصة للأطفال.وقد تأثر كثير من المسلمين بتلك الشعائر والطقوس؛ وإتنتشر هدايا البابا ( نويل ) في المتاجر والمحلات التي يملكها في كثير من الأحيان مسلمون، وكم من بيت دخلته تلك الهدايا ( فتشوا في بيوتكم ) وكم من طفل مسلم يعرف البابا ( نويل ) وهداياه ولا

    يعرف احكام وسنن العيدين الفطر والاضحى المبارك ! فلا حول ولا قوة إلا بالله.

    ما هو عيد رأس السنة ؟


    للنصارى في ليلة رأس السنة (31 ديسمبر) اعتقادات باطلة، وخرافات كسائر أعيادهم المليئة بذلك، وهذه الاعتقادات تصدر عن صُنّاع الحضارة الحديثة وممن يوصفون بأنهم متحضرون ممن يريد المنافقون من بني قومنا اتباعهم حذو القذة بالقذة حتى في شعائرهم وخرافاتهم لكي نضمن مواقعنا في مصافِّ أهل التقدم والحضارة، وحتى

    يرضى عنها أصحاب البشرة البيضاء والعيون الزرقاء!!
    ومن اعتقاداتهم تلك: أن الذي يحتسي آخر كأس من قنينة الخمر بعد منتصف تلك الليلة سيكون سعيد الحظ

    روى أنس بن مالك رضي الله عنه قال ( قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة ولهم يومان يلعبون فيهما فقال ( ما هذان اليومان ) قالوا ( كنا نلعب فيهما في الجاهلية ) فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إن الله قد أبدلكم بهما خيرا منهما يوم الأضحى ويوم الفطر) رواه أبو داود

    ومن فتاوى المتأخرين
    سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم رحمه الله تعالى
    في فتاواه 3/105

    ذكر لنا أن بعض التجار في العام الماضي استوردوا هدايا خاصة بمناسبة العيد المسيحي لرأس السنة الميلادية من ضمن هذه الهدايا شجرة الميلاد المسيحي وأن بعض المواطنين كانوا يشترونها ويقدمونها للأجانبالمسيحيين في بلادنا مشاركة منهم في هذا العيد

    وهذا أمر منكر ما كان ينبغي لهم فعله ولا نشك في أنكم تعرفون عدم جواز ذلك وما ذكره أهل العلم من الاتفاق على حظر مشاركة الكفار من مشركين وأهل كتاب في أعيادهم

    فنأمل منكم ملاحظة منع ما يرد بالبلاد من هذه الهدايا وما في حكمها مما هو خصائص عيدهم
    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

    هذا كل شي اتمنى لكل الاستفادة انشاء اللهوشكرا

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أكتوبر 20, 2017 11:39 am